websiteheader2.jpeg
خرائط القــــــــاهرة ..
شاهد على العمران
اللغة : العربية
تاريخ الاصدار : يوليو 2020
متوفر في نسخة رقمية ضمن مبادرة الكتاب الرقمي المفتوح
طــــارق والي ، شيماء شاهين ، إيهاب زعقوق
رابط التعريف الرقمي DOI

ذاكرة المكان تعتمد على ما يحفظه المجتمع من الزمان

سواء كانت نصوص مروية أو نصوص مرسومة

وهي بذلك في علاقة جدلية بين الإنسان والتاريخ والجغرافيا

الإنسان والزمان والمكان أبعاد ثلاثية للمنظومة العمرانية لا غنى لأية منها عن الآخرتين في حياة المدينة ومرحليات تطور عمرانها

والخرائط  هي أحد الآليات المنهجية التي نتعرف من خلالها على المنظومة العمرانية للمدينة وذاكرتها ، ومنها يمكن رسم صورة المدينة كاملة أو شبه كاملة كما كانت سابقاً، وصورتها التي يمكن أن تكون مستقبلاً ، ومنها ندرك ونرصد معالم هذه الرحلة في أطارها المكاني ومجالها الزماني بموضوعية ، على الرغم من اختلاف التعبير ومظاهره وتطور الوسائل العلمية والتقنيات على مدى تطور علم الخرائط نفسه قديماً وحديثاً...

الخريطة في هذا المقام تصوير ما حدث أو الحادث أو الممكن حدوثه ..

توثيق لحقيقة واقعة أو ممكنة الوقوع لعمران المدينة وحياة الانسان والمجتمع ..

إذن الخريطـــة وسيلة ممكن من خلالها رؤية المدينة في زمان سابق أو مستقبل لاحق ..

الخريطة هنا وثيقة الجغرافيا ومفردات لغتها .. كما أن الكلمة المكتوبة وثيقة التاريخ ولغتــه ..

ويقدم كتاب " خرائط القاهرة .. شاهد على العمران " دراسة لخرائط القاهرة بوصفها أحد محاور رصد  واستقراء عمران المدينة ، والتي تمكننا بالتكامل مع المحاور المرجعية الأخرى  من الفهم الشامل والدقيق لعمران المدينة . ويعتمد الكتاب على ما يعرف بمنهجية «التحليل الحضري» ، في تتبع عمران القاهرة من سنة 750 وحتى نهايات القرن العشرين ومقارنتها بالوضع الحالي في 2020 .. ويلخص مسيرة بحثية أمكن خلالها - بالتكامل مع المرجعيات المختلفة - إعادة انتاج ما يزيد عن مائة خريطة تدرس عمران القاهرة بشكل عام منذ نشأتها وحتى وقتنا الحاضر وتحلل مورفولوجية الحراك العمراني للقاهرة ومواقع الأنشطة والمؤسسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتنظيمات الإدارية للمدينة وغيرها من عناصر دراسة عمران القاهرة. ويقدم الكتاب نماذج من تلك الخرائط وكذلك اطلس لعمران القاهرة من سنة 750 وحتى 2020