<<    1/18  >>
 
 
 

مســــجد مارينا دبي

 

 

 

يعتمد تصميم مسجد مارينا دبي على الفهم الواعي للحادث بإمارة دبي والطفرة المغيرة والمغايرة للمجتمع وبيئته وأحياناً ثقافته في مواجهة التقدم التقني والأنبهار الحضاري ، والمدخل هنا هو التوازن بين هذه التيارات الحضارية والموروثات التقليدية ؛ توازن محسوب بين الجديد الوافد والقديم الكائن في الذاكرة .. توازن لا يسقط الثوابت الفكرية لعمارة المسجد وعمرانه في بيئته .

من هنا كان المدخل لعمارة مسجد مارينا دبي بأعتباره واحة وجدانية في صحراء مادية تجمع بين البيئة الطبيعية والبيئة الصناعية التي من ابداع الانسان في رحلة التطور والتغيير ؛ إن الموقع المخصص لعمارة المسجد هو ضمن فراغ عام مفتوح وحديقة على بحيرة من صنع الإنسان في مجال تجمع عمراني من المباني الشاهقة والأبراج السكنية التجارية . وأعتمد التصميم مبدأ العودة إلى الجذور والثوابت المطلقة لعمارة المسجد في الثقافة الإسلامية ؛ العودة بشكل مجرد للأنساق الروحانية والرمزية لحدث الصلاة بروحانياته للتواصل مع المبدع سبحانه وتعالى ، وبالتالي قد تم تسخير كل المفؤدات لإبراز هذه القيم في تجربة جديدة تتناسب مع المكان وعمرانه الجديد .
وكان النور في مقدمة الثوابت الفكرية والفلسفية لعمارة وتصميم المسجد ، وإذا كان الخالق هو النور المطلق في هذا الكون المخلوق ، فكانت القبلة وتوجهها المتمثلة في المحراب هو مصدر للنور القادم من هناك ، والدال على الخروج إلى ما بعد محدودية المكان إلى اللامحدود من خلال نورالشمس الطبيعي القادم من السماء ومعه تقام الصوات الخمس مواقيت على مدار اليوم .

ولم يخرج التشكيل الفراغي وبناء الكتلة المادية لعمارة المسجد عن المنظومة الهندسية بحراكها الدوراني وما ترمز له من تصاعد في بناء فراغات المسجد المتصاعدة في معراج دائم ، وطموح إلى الكمال المطلق . وكان دائما الدخول والعبور لهذا البناء المعماري المادي من خلال تجربة التطهر والمعبر عنها بحائط من الماء ـ سلسبيل مستمر ـ مرتبط بالطهارة والوضوء ، وهو الفاصل بين المسجد بروحانياته والخارج عنه بانسانيته ؛ ويؤكد كل هذه المعاني ورمزيتها أستعمال الحرف العربي الذي يحمل في تشكيله نصوص قرآنية غائرة في أي من مفردات هذه البنية المعمارية التشكيلية بحوائطها المصمتة .

طارق والي
 

يونيو 2005


 
مسجد مارينا دبى ، بدبى

المالك: إعمار
الموقع:
 دبى
العام: 
2005
المرحلة: 
تصميم ابتدائى
فريق العمل: 
طارق والى - يحيى شوكت

   
       

 

FaLang translation system by Faboba